هو كل ما يمكننا من القدرات المتميزة ... لذلك يتنوع فريقنا ما بين العقول الفتية من الشباب الموهوبين والخبرات الوطنية والقدرات العالمية. أن ننمي المجتمع يعني أن يشاركنا المجتمع كل خطوات أعمالنا ولأجل تحقيق أهدافنا الطليعية التنموية المبتكرة نوظف كل موهبة وعقل جميل نكتشفه ليمتد أعضاء فريقنا إلى مالا نهاية...و كلما حقق الفريق هدفاً تحققت في قافلته مزيج الأهداف الأخرى على رأسها رفع مستوى معرفة و وعي كل عضو في الفريق بالتحديات وتمكينه من أدوات التفكير والتخطيط و الانجاز .

 

الفريق الأســــــاسي:  قائم على الخبرة المتخصصة والمتكاملة ، ومن خلال عملهم كفريق أساسي موحد لجميع الخدمات لضمان الجودة والقيمة المضافة لكل برنامج و خدمة .

 

لفريق الاستشـــاري:  لدينا رصيد مذهل من الخبرات التي يهمها الشأن التنموي، وترى في مشاركتها معنا فرصة عطاء وإبداع ، يضم الفريق متميزين من القطاع الخاص ممن يملكون الخبرة العملية و الدراية النظرية .

 

فريق التطــويـــــــــــــر: معارف متنوعة وطاقات شابة من الطلبة و الطالبات وحديثي التخرج من الجامعات تفكر بإبداع وتتحرك بفعالية، لتطور مشاركتها في صناعة اليوم والغد .

 

الشركات الاستشـارية الشقـيقـــــة: حيث أسهم مركز قيمة مضافة في تأسيس شركتين استشاريتين في مجال الدراسات و تطوير الأعمال نطاق عملها دول الخليج العربي والدول العربية وتضم خبرات عالمية متميزة .

 

الهيئات الوطنيــــــــــة المختلفـــــــة: نعمل على توثيق علاقات تعاون متبادلة مع عدد من الجهات الحكومية و مراكز الخدمات والاستشارات ذات البعد التنموي ومؤسسات المجتمع المدني ليسهم معنا متميزون من هذه الجهات في أعمالنا و ليكونوا دوماً جزء جوهري في فريقنا .

 

فريــــــــــق المســـــــتــــــــقبـــــــــل: نعمل على استقطاب عقول موهوبة هي باكورة فريق رائع من الفتيات والفتية أعمارهم مابين 12-17 عاماً نستطلع من خلالهم المستقبل وتطلعاتهم ويشاركوننا الصياغة لرؤيتنا للغد في مبادراتنا المعرفية والتنموية .

لقد اعتمدنا هيكل إداري مبتكر لفريق العمل الأساسي يتناسب مع القطاع الاستشاري ويعبر عنه ويحقق الكفاءة المطلوبة منه ويتيح له العديد من المزايا التي يتطلبها مثل هذا العمل الفكري المهني ، لذلك لم نعتمد هيكل إداري أفقي حتى لا يُسطح العمل ويجعل وحدات العمل متباعدة دون اتصال مباشر بينها فينعكس ذلك على عمل مجزأ يفتقد الترابط والانسيابية ، ولم نعتمد هيكل إداري عامودي حتى لا نصنع البيروقراطية والإعاقة المستمرة التي تحد من الإبداع وإتخاذ القرار عند مدراء الوحدات .

لقد اعتمدنا هيكل ترابطي ترتبط فيه كل وحدة عمل بشكل مباشر مع الإدارة العليا بما يحقق لها الدعم المباشر ، و كذلك يربط وحدات العمل فيما بينها بشكل مباشر بما يحقق مبدأ فريق العمل المتكامل والعمل المشترك والنسيج الواحد للانجاز .

والمتمثلة في التخطيط والإدارة والتطوير والموارد البشرية والمالية و دورها هو الدعم المستمر لوحدات العمل حيث أن وجودها في قلب الهيكل الإداري للمركز هو لضمان الجودة في المبادرات والخدمات ولصنع رابط مستمر بين أعمال الوحدات ، وتقويم وتطوير العمل باستمرار ، و التأكد من تنفيذ المهام وفق المخطط ، وإزالة المعوقات إن وجدت.

 

(الدراسات و الاستشارات / الشراكات والتطوير / المشاريع والمتابعة ) تحقق التخصص الدقيق في المهام و تحدد المسؤوليات و إدارة وقت وجودة العمل على نحو واضح بما يرفع من أداء الفريق ويعزز من مهاراته العملية وينعكس على البرامج والخدمات المقدمة بأداء متميز .

 
     
 

 copyright added value © 2014 || all rights reserved

powered by
xxgrafix